قوات المعارضة تتصدى لقوات النظام المدعومة بغطاء جوي روسي في ريف حماة

تصدت قوات المعارضة لمحاولة قوات النظام التقدم في ريف حماة الشمالي، حيث شنت الأخيرة مدعومة بغطاء جوي روسي هجوماً واسعاً على المنطقة من عدة محاور، ما أسفر عن سقوط قتلى من الطرفين، في حين أكدت قوات المعارضة مقتل ضابط روسي في مدينة مورك.

وكانت قوات النظام قد قصفت أمس قرى عطشان وكفرنبوذة واللطامنة وكفرزيتا والتوينة وتلة الصياد بمئات الصواريخ، بينما شن الطيران الحربي الروسي عدة غارات على كفرنبودة وكفرزيتا وعطشان.

وتمكنت قوات المعارضة من تدمير أكثر من 17 آلية عسكرية ودبابة لقوات النظام كانت متمركزة في حواجز المغير والمصاصنة ومعركبة وقرية معان وجنوب تلة الصياد وداخل مدينة مورك.

كما تمكنت قوات المعارضة من استعادة السيطرة على مدجنة نداف الواقعة بين قريتي معان وعطشان، وذلك بعد هجوم قوات النظام وسيطرتهم عليها فجر أمس، وأسفرت هذه المعارك عن مقتل حوالي ٣٠ عنصرا من قوات النظام وجرح ٥٠ آخرين.

فيما انسحبت قوات النظام باتجاه لطمين ومعان المواليتين بريف حماة، بعد توفير الطيران الحربي الروسي التغطية اللازمة لعملية انسحابها.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*