موسكو مستعدة للاتصال مع الجيش السوري الحر.. والحر يلعن رفضه للمفاوضات

 

أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أمس، استعداد موسكو للاتصال مع قيادة “الجيش السوري الحر”، وفقاً لوكالة الأناضول.

وقالت زاخاروفا، في بيان نشر على الموقع الرسمي للخارجية، إنه “وفقا لتعليمات الرئيس الروسي، فإن موسكو مستعدة للاتصال مع قيادات الجيش السوري الحر، وأضاف البيان “روسيا مستعدة عبر قنوات وزارة الدفاع، لبذل جهودها من أجل تحرك الجيش السوري الحر، وقوات النظام معاً، ضد تنظيم الدولة، والمنظمات الإرهابية الأخرى، على حد وصف البيان.

من جانبه، أكّد تجمّع صقور الغاب، التابع لـ”الجيش السوري الحرّ”، مساء امس الأربعاء، رفضه دخول أي مفاوضات مع روسيا أو التعامل معها على أنّها شريك في الحلّ داخل سورية، وقال رئيس المكتب السياسي لتجمع صقور الغاب الملّقب بـ “الحكيم”، في تصريح لـ”العربي الجديد” إنّ “فصائل الجيش الحرّ، تعتبر روسيا عدواً كالنظام وإيران وحزب الله اللبنانيّ، ولا تقبل بدخول أي مفاوضات معها، باعتبارها شريكة في سفك الدم السوري، وقتل الأطفال والنساء، وتهجير الملايين من الشعب السوري، وتدمير البنى التحتية”.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن غرفة الأخبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*