هيومان رايتس ووتش

هيومن رايتس ووتش تطالب بالتحقيق في مقتل 17 مدنياً بغارة روسية في حمص

 

طالبت منظمة هيومن رايتس ووتش بفتح تحقيق في الغارات التي شنها سلاح الجو الروسي على مدينة تلبيسة شمال حمص، وأسفرت عن مقتل 17 مدنياً في أول أيام التدخل الروسي في الثلاثين من أيلول الماضي. ونقلت المنظمة الدولية عن ناشطين بأن المواقع التي استهدفها الطيران الروسي لا تضم أي أهداف أو قواعد عسكرية أو مقاتلين.

بدوره، قال رئيس الشبكة السورية لحقوق الإنسان فضل عبد الغني إن روسيا ارتكبت “جرائم حرب” في سوريا، عبر استهداف تجمعات مدنية خارج نطاق القانون الدولي، بحسب وكالة الأناضول. وأشار عبد الغني إلى أن أكثر من 96% من الأهداف التي ضربتها روسيا في سوريا هي أهداف مدنية، إلى جانب استهداف المعارضة السورية المعتدلة لصالح تنظيم الدولة الإسلامية.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن غرفة الأخبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*