أكثر من مئتي قتيل لقوات النظام منذ بدء حملتها العسكرية الاخيرة على ريفي اللاذقية وحمص

 

قال إعلامي تابع لـ”غرفة عمليات ريف حمص” خلال مقابلة اعلامية امس، إن 100 قتيل بينهم ضباط وعقيدان من قوات النظام سقطوا، منذ بدء حملتها العسكرية على ريف حمص الشمالي، قبل ثمانية أيام.

وأكد الاعلامي أن مقاتلي الكتائب، أفشلوا محاولة قوات النظام التقدم في قريتي سنيسيل وجوالك، وفي بلدتي الغنطو وتير معلة، مؤكداً أيضا أن سلاح الجو الروسي استهدف مناطق المعارك لصالح قوات النظام.

وفي اللاذقية، قال مدير المكتب الإعلامي لـ”الفرقة الأولى الساحلية”، فادي الأحمد، في تصريح صحفي اليوم، إنّ 130 قتيلاً لقوات النظام وأكثر من 250 جريحا سقطوا بريف اللاذقية، منذ بدء هجومها على قرى المنطقة.
بينما قضى نحو 50 مقاتلاً من الجيش الحر وجرح 100 آخرين، جراء “القصف الجوي والمدفعي والصاروخي على قرى الريف في الفترة السابقة. فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة على جبهات ريف اللاذقية، حيث لم يحرز أي من قوات النظام أو الجيش الحر تقدماً جديداً.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*