حكومة النظام تشد الحزام وتفرض التقشف على وزاراتها

أصدر وائل الحلقي رئيس حكومة النظام مساء أمس قراراً طلب بموجبه من الوزارات والجهات العامة كافة، العمل على الاستمرار بترشيد الإنفاق الجاري في الجهات المذكورة.

ولاسيما في القرطاسية والمكافآت والصيانة والإصلاح والتجهيزات المكتبية والمحروقات والكهرباء والمؤتمرات والضيافة وغيرها من الأمور التي تكثر فيها مظاهر الإنفاق المالي وطلب من الوزراء المعنيين متابعة ذلك واتخاذ ما يلزم لضبط الأمور.

ويأتي قرار الحلقي في وقت يواجه النظام عدة أزمات مالية، وكذلك شيء من الوصاية الإدارية من قبل الروس وإيران، ما جعله مضطرا ً لسياسة التقشف هذه في وزارته.

ويذكر أن العام الماضي شهد قراراً مماثلاً يمنع مهمات سفر الوزراء خارج البلاد، مع إلفاء السفريات المأجورة للموظفين من الدرجة الأولى والثانية.

هذه القرارات بحسب مصادر محلية في العاصمة دمشق، تلاقي تزمر الوزراء والموظفين في مؤسسات النظام، مقارنة ًبالميزات التي يحصل عليها الإيرانيون والروس.

 

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن غرفة الأخبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*