ميداني| مجرزة في إدلب و”بالا” بيد النظام بعد اقتتال الفصائل

ارتكبت طائراتُ النظام مجزرةً راحَ ضحيتَها اثنا عشرَ مدنياً، بينهُم ثلاثةُ أطفال، إضافةً إلى جَرْحِ العشرات، جراءَ استهدفِها أبنيةً سكنية، عند مدخلِ مدينة إدلب.

بينما قصفَ الطيرانُ الحربي بالصواريخِ الفراغية، مركزاً للهلال الأحمر في مدينة أريحا، ما أوقع 13 جريحاً.

كما استعادت فصائلُ المعارضة السيطرةَ على قريتي “يحمول” و”جارز” بالريف الشمالي لحلب، عقِبَ اشتباكاتٍ مع تنظيم الدولة، أسفرت عن مَقتَلِ أكثرَ من عشرةِ عناصر للتنظيم.

فيما تمكنت قوات المعارضة من قَتْلِ 10 عناصر من ميليشيا لواء القدس المساندة لقوات النظام، في تلة المضافة قربَ مخيم حندرات، وذلك بعد استهدافها بصاروخ “فاغوت”.

وسيطرت قوات النظام على نقاطٍ عِدة داخلَ بلدةِ بالا في الغوطة الشرقية، عَقِبَ اشتباكاتٍ عنيفة مع فصائلِ المعارضة.

من جهتها تجددت الاشتباكاتُ بين جيش الإسلام وفيلق الرحمن، في محيط شارع الكورنيش بمدينة دوما، أسفرت عن إصاباتٍ في صفوف جيش الإسلام.

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن غرفة الأخبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*