إدلب| “شؤون الأسرى” المخولون فقط بالتفاوض

 طالبت “المؤسسةُ العامة لشؤونِ الأسرى” في إدلب، بإطلاقِ سراحِ المعتقلين من سجونِ النظام وميليشيا “حزب الله” اللبناني، وفكِ الحصار عن المُدنِ السورية، مقابلَ تسليمِ جثامين الطيَّارينَ الروس لديها.

وأكدت المؤسسة في بيانِها يوم أمس، أنها الجهةُ الوحيدة المُخولة بالتفاوضِ مع الجانبِ الروسي حولَ جثامينِ طاقمِ الطائرةِ الحربيةِ الروسية التي أُسقِطَت في ريفِ إدلب قبل أيام، وكان على متنها 5 جنود بينهم فتاة.

وتعتبر المرة الأولى التي تظهر فيها “مؤسسة لشؤون الأسرى” تخول في شؤون التسليم والتفاوض.

 

 

ألوان .. 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*