الدوحة| تفاصيل لقاء الخطيب _ بوغدانوف !

ناقش نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، مع الرئيس السابق لـ”الائتلاف الوطني”، أحمد معاذ الخطيب، الأوضاع في سوريا.

وجاء في بيان الخارجية الروسية ، نشر يوم اليوم الأربعاء 17 آب، أنه جرى “تبادل صريح ومعمق لوجهات النظر حول تطورات الوضع العسكري والسياسي والإنساني في سوريا”.

وأضاف البيان أنه تم التأكيد على عدم وجود بديل عن التسوية السياسية للأزمة التي طال أمدها في سوريا، من خلال الحوار الشامل بين الأطراف السورية، على أساس بيان جنيف في 30 حزيران عام 2012، وقرارات مجلس الأمن الدولي بهذا الشأن، وقرارات المجموعة الدولية لدعم سوريا.

وكتب الخطيب على صفحته في موقع “فيسبوك”، أنه أكد خلال لقائه مع بوغدانوف في الدوحة يوم الثلاثاء 16 آب على “أهمية الحفاظ على نظام وقف الأعمال العدائية وتعزيزه، في الوقت الذي تتواصل فيه المعركة بلا هوادة ضد التنظيمات الإرهابية غير المشمولة بنظام وقف الأعمال العدائية”.

وقد صرح الخطيب قبيل اللقاء مع المبعوث الروسي إلى الشرق الأوسط، أن النقاش سيتركز على الحل السياسي للأزمة السورية ووقف قتل المدنيين.

وكان نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، أعلن الاثنين الماضي، أنه سيقوم بجولة في الشرق الأوسط، تتضمن العاصمة القطرية الدوحة، يلتقي خلالها ممثلين عن المعارضة السورية ومسؤولين قطريين، لبحث تطورات الأزمة السورية.

ومن المقرر أن تشمل جولة نائب وزير الخارجية الروسي زيارة للأردن يلتقي خلالها قيادات أردنية وفلسطينية، وزيارة للسعودية للقاء مسؤولين سعوديين ويمنيين.

ويذكر أن أوساط المعارضة السورية انقسمت خلال 48 ساعة الأخير حول لقاء الخطيب بالمسؤول الروسي، حيث اعتبرها البعض شق لصف المعارضة السياسية والتغريد المنفرد، بينما ذهب أخرون للإشادة بدور الخطيب ومكانته وانفراده كوجه سياسي معارض.

 

 

 

وكالات

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*