الحسكة| وحدات الحماية تشتبك مع النظام والتحالف يُحامي !

تجددت المعاركُ لليوم الرابعِ على التوالي بين وحداتِ حمايةِ الشعبِ الكردية وقواتِ النظام في أحياءِ مدينةِ الحسكة، وأفادت مصادرُ إعلامية بأنَ قواتِ النظام سيطرت على حيِّ الزهور ودوار مرشو.

بينما سيطرت الوحداتُ الكردية على كلية الاقتصاد وعلى أجزاءٍ كبيرة من حي غويران وحوش الباعر والمؤسسات وعلى نقاطٍ في حي النشوة الشرقية.

وتزامنت المعاركُ مع غاراتٍ من طائراتِ النظام على أحياء المدينة، ما أسفرَ عن سقوطِ قتلى وجرحى بين المدنيين.

كما قال متحدثٌ باسمِ وحداتِ حمايةِ الشعبِ الكردية، إنهم أجلوا آلافَ المدنيين من المناطقِ الكردية في مدينةِ الحسكة.

وأضاف ريدور خليل لرويترز” إن عشراتِ المدنيين قُتِلوا خلالَ 48 ساعةً الماضية، وَاصِفاً المعركةَ بأنها الأشرسُ بين الوحدات وقوات النظام.

كذلك أعلنت وزارةُ الدفاعِ الأمريكية أن التحالفَ الدولي أرسلَ طائراتٍ إلى شمالي شرقي سوريا أمس الأول، لحمايةِ القواتِ التابعةِ له من هجماتِ طائراتِ النظام.

وأضاف “جيف ديفيز” المتحدثُ باسمِ البنتاجون للصحفيين، أن طائراتِ التحالف وَصَلت إلى المنطقةِ الواقعةِ بمُحيطِ مدينةِ الحسكة، في الوقتِ الذي كانت طائرتانِ سوريتان من طراز سوخوي-24 تغادرانِ المنطقة، ولفت إلى أن القواتِ الخاصة الأمريكية كانت موجودةً في المنطقة التي تعرضت لهجمات، مشيرا إلى أن الطائرتين السوريتين لم تستجيبا على محاولاتِ القواتِ البرية الاتصالَ بهِما.

 

ألوان ..

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*