ميداني| النظام تهاوى بريف حماة، والروسي عاد لقصف إدلب

سيطرت فصائلُ المعارضة يومَ أمس على مدينةِ حلفايا وقرى (المصاصنة والزلاقيات وبطيش وزور المحروقة وزور الحيصة ومعركبة) في ريف حماة، وذلك بعدَ معاركَ عنيفة أسفرت عن مَقتَلِ نحوِ 100 عُنصُرٍ من قواتِ النظام، بحسبِ ما صرّحَ بهِ قياديٌ في جيشِ النصر.

 وشنت طائراتُ النظام غاراتٍ مُكثفة على بلداتِ ريف حماة الشمالي، إضافة للمناطق التي  سيطرت عليها المعارضة، ما أدى لمَقتَلِ عددٍ منَ المدنيين في حلفايا، وتسبّبَ بحركةِ نزوحٍ واسعةٍ للأهالي إلى المناطقِ المجاورة.

كما قصَفَ الطيرانُ الحربي صباحَ اليوم مدينةَ معرة مصرين بريف إدلب، ما أوقعَ 4 قتلى بينَ المدنيين ونحوَ 24 جريحاً بينهم أطفال ونساء، في حصيلةٍ أولية.
هذا وشنت الطائراتُ الروسية أمس عِدةَ غاراتٍ على مدينةِ إدلب وجسرِ الشغور وسراقب وبنش، إضافة لقرى عدة في ريف إدلب، مُستخدِمَةً قنابلَ الفوسفور الحارقة والمحرمة دولياً، ما أسفر عن خروجِ المشفى الجراحيّ التخصصي المعروف بـ “مشفى العيادات” في إدلب عن الخدمة، وإصابةِ 4 أشخاص بَينهُم اثنانِ منَ الكادرِ الطبي، فضلاً عن تَوَقُفِ مَشفى سرجة في جبلِ الزاوية عن العمل.

كذلك انفجرت سيارةٌ مفخخة على طريق الشيخ يوسف غربي مدينة إدلب، وذلك لدى مرور سيارةٍ تتبعُ للواء هنانو التابعِ لفيلق الشام، ما أوقع قتلى وجرحى.

 

 

ألوان .. 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*