ميداني| “هدنة العيد” من ورق في إدلب !

أفاد مراسل راديو ألوان بريف إدلب بأن 15 مدنيا قتلوا وجرح أكثر من ثلاثين آخرين، في مدينة معرة مصرين، جراء استهداف طائرات النظام ظهر أمس شارع الكورنيش وسط المدينة، بعدد من صواريخ الغراد.

كما أغارت طائرات النظام يوم أمس بالصواريخ العنقودية على مدينة دوما بريف دمشق، ما تسبب بمقتل 14 مدنيا وجرح آخرين.
في حي أكد مراسلنا بأنه بعد بدء سريان الهدنة، قصفت قوات النظام المدينة ب3 قذائف هاون، موقعة قتيلا وثلاثة جرحى.

كذلك ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على قرية أم شرشوح بريف حمص الشمالي ما أدى الى لمقتل طفل وسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، كما تعرضت قرى الجاسمية والعثمانية و غرناطة إضافة لمدينة الرستن، لقصف مماثل، دون أنباء عن إصابات، ولم تسجل خروقات للهدنة في حمص وريفها، بعد بدء سريانها مساء أمس.

وقد دعا وزير الخارجية الأميركي جون كيري، أطراف الصراع في سوريا إلى الالتزام بوقف الأعمال العدائية وتطبيق بنود الهدنة التي بدأت مساء الاثنين. وحذر من أنها قد تكون الفرصة الأخيرة لإنقاذ سوريا، في وقت تعهدت فيه روسيا بمراقبة تنفيذ هذا الاتفاق.
وقال كيري في مؤتمر صحفي بواشنطن يوم أمس، إنه من المبكر الحديث عن وضع الهدنة في سوريا، لكن التقارير تشير إلى حصول تراجع بالعنف بالموازاة مع حدوث مواجهات هناك وهناك، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة أبدت استعدادها لبدء إدخال المساعدات إلى المحاصرين.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*