دمشق| بصمة “سارة” تهز تلفزيون النظام !

تجرأ موظفون مؤقتون ومثبتون لأول مرة في «الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون » التابعة للنظام، على تشكيل اعتصام، احتجاجاً على قرارات عماد سارة مديرهم الجديد.

 بعدما فرض نظام «البصمة» والدوام الإلزامي لـ6 أيام في الأسبوع، و7 ساعات يومياً على كل العاملين في الإذاعة والتلفزيون. ليتدخل رئيس حكومة النظام عماد خميس بعدها حيث قال لهم متضامناً إن «نظام البصمة للعمال، وليس للإعلاميين».

وكان من المقرر أن يجتمع خميس بمؤسسات إعلام النظام  في «وزارة الإعلام»، إلا أنه دخل مبنى الهيئة في ساحة الأمويين، بعد دعوات العاملين فيها عبر مواقع التواصل الاجتماعي للاعتصام صباح الاثنين في ردّ فعل على القرارات.
وزار الأخير أيضا ًقناة «تلاقي» التي تنوي «وزارة الإعلام» إغلاقها قريباً، وقال خميس للعاملين في القناة: «إن كان لديكم أفكار لتطوير العمل يمكن مناقشتها وصولاً إلى قرار مناسب»، في محاولة يائسة منه للملمة الموضوع.

يذكر أن إعلام النظام يعاني من أزمات مالية كبيرة، على إثرها يعيش الموظفون تخبطاً دائم، ترافقاً مع منعهم من السفر، وذكرت مصادر موالية أن عدد من الوسائل ستغلق مع بداية العام الجديد. 

 

 

 

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*