وأضاف أردوغان، في كلمة من العاصمة أنقرة، أن مشاورات تجري مع الولايات المتحدة بشأن عملية مشتركة محتملة لإخراج التنظيم من مدينة الرقة. وتابع: “إن تركيا تسعى لإقامة (منطقة آمنة) تغطي خمسة آلاف كيلومتر مربع في شمال سوريا”.

وكان المتحدث باسم أردوغان قال الخميس الماضي، إن بلاده لديها معلومات عن وجود مئات من مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية في المنطقة المحيطة بمدينة منبج، رغم مطالباتها بانسحابهم. وأكد إصرار تركيا على ضرورة تقهقر “هؤلاء المقاتلين إلى شرقي نهر الفرات”.