تقرير| محاولات لإحياء القطاع التعليمي في الحولة

يشهد القطاع التعليمي تراجعاً بسبب الحصار والقصف المستمر على معظم مدن وقرى ريف حمص الشمالي، ما دفع بعض الجهات لإعادة إحياء العملية التعليمية في منطقة الحولة، من خلال إنشاء مراكز تعليمية، بالرغم من وجود مصاعب كثيرة منها دمار المدارس، وغياب المناهج الدراسية.

استمع لتقرير الزميل سامر سليمان: 

 

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*