وقال الوزير في لقاء تلفزيوني ظهر اليوم : “في حال نشئ تهديد ضد تركيا سنستخدم جميع إمكاناتنا بما فيها إطلاق عملية برية”.

وتحاول تركيا المشاركة في عملية استعادة الموصل “لتجنب”  التغيير الديموغرافي، لكن بغداد ترفض، مما أثار سجالا بين الطرفين.

وحول دعم الولايات المتحدة الأميركي لتنظيم “PYD ”  في سوريا قال الوزير: “أبلغنا الولايات المتحدة أكثر من مرة أن تعاونها مع ” PYD ” يعني دعما للإرهاب”.  في إشارة إلى وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا.

مضيفاً : ” أبلغنا الولايات المتحدة الأميركية أن الأسلحة التي تقدمها واشنطن للـ PYD و YPG  في سوريا عثرنا عليها بحوزة حزب العمال الكردستاني. ” 

 وقد هدد الرجل المسلحين الأكراد في ” منبج ” أنه في حال لم ينسحبوا من المدينة  فإن القوات التركية ستدخل وتخرجهم من هناك بنفسها .