ميداني| مجرزة بحق 20 طالب في حاس، وغاز كلور على اللطامنة

أفاد مراسلنا بريف إدلب، بشن طيران النظام الحربي 7 غارات على بلدة حاس شرقي كفرنبل، قبل قليل، أوقعت قرابة 21 قتيل كحصيلة أولية معظهم طلاب مدارس بعد انتهاء الدوام. 

فيما أعلنت جبهةُ فتح الشام المنضوية ضمنَ غرفةِ عملياتِ جيش الفتح بدْءَ معركةٍ واسعة لاستعادةِ مَواقعَ استراتيجية من النظام جنوبَ حلب، وقصفت كتيبةَ الصواريخ بشتى أنواعِ الأسلحة، واستهدفَ عناصرُ جيشِ الفتح بصواريخِ الغراد مواقعَ عسكرية في تلة أحد.

بينما قالت «حركةُ أحرار الشام» في بيانٍ لها مساء أمس، إن العشراتِ من «قواتِ سوريا الديموقراطية» قُتِلوا خلالَ اشتباكاتٍ دارت بينهما قربَ «دوار الجندول» بحلب. وتصدّت فصائلُ المعارضة لمحاولةِ تقدمِ قواتِ النظام على مَحاوِرِ صلاح الدين وكرم الجبل، وتمكنت من أسرِ 3 عناصرَ وقَتْلِ آخرين.

كذلك حَمّلَ أطباءٌ في الأحياءِ الشرقية المحاصرة، الأممَ المتحدة مَسؤوليةَ عدمِ إجلاء الجرحى خلال الهدنة، وقال الطبيب حمزة الخطيب، عبر الهاتف لفرانس برس إن الأممَ المتحدة لم تُوَفر خطةً واضحةً وضماناتٍ لِنَقلِ المصابين.

وأصيب 20 مدنياً مساء أمس بحالاتِ اختناقٍ إثرَ استهدافِ قواتِ النظام لمدينةِ اللطامنة بريفِ حماه ببراميلَ مُتفجرة تَحوي غازَ الكلور. كما قُتِلَ شخصان في المدينة جراءَ قصفٍ براجماتِ الصواريخ.

 

 

ألوان .. 

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*