موسكو| الحلول السياسية والحياة “الطبيعية” مؤجلة في سوريا !

أعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، أن عودة السوريين إلى الحياة “السلمية” والمفاوضات السياسية ستؤجل إلى أجل غير مسمى.

وقال شويغو خلال اتصال هاتفي مع قادة القوات المسلحة الروسية، بحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية صباح الثلاثاء، إن “احتمال بدء العملية السياسية وعودة الشعب السوري للحياة السلمية تؤجل لأجل غير مسمى”.

مرجعاً السبب إلى ما أسماه “الإرهاب الذي يضرب سوريا”، وبأنه “حجر عثرة على طريق إحلال السلام”، مشيرًا إلى “ضرورة عمل جماعي مشترك للقضاء على الإرهاب”.

ويأتي تصريح شويغو بعد أيام على بدء “معركة حلب الكبرى”، التي أعلن عنها فصائل المعارضة لفك الحصار عن الأحياء الشرقية المحاصرة في مدينة حلب.

وأكد الوزير أن قوات بلاده في سوريا لم تستخدم الطيران في حلب منذ أسبوعين بأمر من رئيسهم “بوتين”. 

وكالات

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*