ميداني| هدنة لساعات الجمعة، وصواريخ “مظلية” على سراقب

أعلنت روسيا عن هدنةٍ إنسانيةٍ جديدة في مدينةِ حلب، يومَ الجمعة المقبل، لمدةِ 10 ساعات فقط. وقال رئيسُ هيئةِ الأركانِ الروسية، الجنرال فاليري غيراسي موف أن الهدنةَ ستبدأُ في التاسعة صباحاً وستستمرُ حتى الساعة السابعة مساءً.

وأعلن جيشُ الفتح أن مُقاتليهِ تمكنوا من قَتلِ 7 عناصرَ لقوات النظام قنصاً، داخلَ مبنى الأكاديميةِ العسكرية بحلب.

تأتي العملية بعد أن باتَ مقاتلو الفتح على الأطراف الجنوبيةِ للأكاديمية. فيما أحبطت فصائلُ المُعارضة هُجوماً لقواتِ النظام والميليشيات المساندة لها على ضاحية الأسد.

بينما أعلنت جبهةُ فتح الشام أن مُقاتِليها تمكنوا من أسرِ عُنصرينِ  للنظام أحدُهُما برتبةِ ملازم أول. ودارت اشتباكات بين الطرفين بمحيطِ مشروع 3000 شقة، وسطَ قصفٍ صَاروخيٍ من قواتِ النظام. 

كما أكدت غرفةُ عملياتِ فتح حلب في بيانٍ لها يوم أمس، التزامَ مُقاتِليها بتحييدِ المَدنيينَ عن المعارك، مُؤكدةً اتخاذَها جَميعَ الاحتياطاتِ اللازمة لحِمايَتِهِم، ومُشيرةً إلى أن النظامَ يَستخدمُ المَدنيينَ دُروعَاً بشرية. وتعهدت غرفةُ عملياتِ فتح حلب بمحاسبةِ أيِّ مُقاتلٍ في صفوفها إذا ثَبُتَ اعتداؤه على المدنيين خلالَ المعركة.

قُتِلَ مَدنيان وجُرِحَ آخرون في قرية العميقة بريفِ حماه الغربي إثرَ قصفٍ مِدفعي من قبل قوات النظام على القرية. حيث جددت طائرات النظامِ الحربية غاراتِها على مدينة اللطامنة واقتصرت الأضرار على الماديات.

وأفاد مراسلنا بسراقب، منذ قليل، عن قيام المقاتلات الحربية ب14 غارة وقذف حوالي 7 صواريخ موجهة بالمظلات على مدينة سراقب في كل من السوق الشعبي والاوستراد والمدخل الغربي ، ما خلف 3 قتلى وعشرات الجرحى.

 

 

ألوان .. 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*