ميداني| حصيلة ضحايا “الدانا” ترتفع، والقصف مستمر في “الوعر”

شنت قوات النظام هجوماً على أطراف مشروع 1070 جنوبي حلب، ترافق مع قصف على المشروع بقذائف المدفعية والصواريخ. وتصدت لمحاولة تقدم القوات على جبهة العويجة، موقعة عدداً من القتلى في صفوفها.

ولقي عدد من عناصر ميليشيا النجباء العراقية مصرعهم على تلة أحد، عقب استهداف مقر لهم من قبل مقاتلي المعارضة، بصاروخ مضاد للدروع. وقضى 5 مدنيين في بلدتي دارة عزة واورم الكبرى، إثر غارات متجددة من المقاتلات الروسية على أحياء البلدتين.

كما أصيب 4 أطفال بجروح في كفرنبودة بريف حماة، جراء غارات النظام الحربية بالقنابل العنقودية، وتعرضت بلدة عقرب لقصف مماثل أسفر عن إصابة مدني. وقضى 10 من مقاتلي جيش النصر في قرية لحايا، إثر استهداف المقاتلات الحربية مقرا لهم.

بينما استهدفت حركة أحرار الشام رتلاً لقوات النظام على طريق إثريا _خناصر، بالألغام الأرضية ما أدى لتدمير سيارة عسكرية لهم. وارتفع عدد ضحايا المجزرة التي ارتكبتها الطائرات الحربية في بلدة الدانا شمال إدلب إلى  11 قتيلاً، بينهم الصحفي عمار البكور، وتعرضت بنش لغارات مماثلة أدت لمقتل مدني وإصابة آخرين بجروح.

وقد ألقت المروحيات براميل المتفجرة على بلدة جزرايا دون ورود أنباء عن سقوط ضحايا.

واستأنفت قوات النظام يوم أمس، قصفها حي الوعر المحاصر بالقذائف المدفعية والصاروخية، ما أدى لمقتل 6 مدنيين وسقوط العديد من الجرحى. 

الجدير بالذكر أنه تم عقد اتفاق بين وجهاء الحي وقوات النظام يقضي بوقف القصف وإدخال المساعدات الإنسانية والإفراج عن المعتقلين مقابل إخراج جميع مقاتلي المعارضة من الحي.

 

ألوان .. 

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*