تقرير| غارة إسرائيلية في عمق النظام .. فما الجديد ؟

إن صحَّ ما يقولُهُ ناشطونْ، هي الغارةُ الثالثةُ للاحتلالِ الإسرائيليْ في سوريا خلالَ الأيامِ العشرِ الفائتةْ، بعدَ غارةٍ يومَ أمسْ على مواقعَ لميليشيا حزبِ اللهِ اللبنانيْ في محيطِ مدينةِ الزبدانيْ، وأخرى على طريقِ بيروتْ دمشقْ أواخرَ الشهرِ الفائتْ.

الرواياتُ حولَ الانفجاراتْ التي هزَّتْ مطارَ المزةْ فجرَ اليومِ تضاربتْ، إذ أرجعها موالون للنظامِ السوريْ إلى عطلٍ داخليٍّ في المطارْ، بينما لم يصدرْ أيُّ تصريحٍ رسميٍّ عن النظامِ الذي عُرِفَ بالاحتفاظِ بحقِّ الردِّ حيالَ الغاراتِ الإسرائيليةِ التي تضربُ مراكزَه منذُ خمسِ سنواتْ.

المطارُ الذي يبعدُ عن العاصمةِ حواليْ خمسةِ كيلوْ متراتْ، يُمثلُ رئةَ النظامِ في دمشقَ وريـفِها الغربيْ، ويضمُّ فِـرقًا عسكريةً وأمنيةً ومخابراتيةْ، ويْعدُّ أحدَ أهمِ القواعدِ التي اعتمدَ عليها الأسدْ في هجوماتِه على مناطقِ الغوطةِ الغربيةْ.

الأسدُ الأبْ ومنذُ تأسيسِ المطارْ منع أن تجاوره مبان عالية، وجُهِّزَ بأحدثِ الآلياتِ وأجهزةِ المراقبةْ، ويُستخدمُ كمعتقلٍ ومكانٍ للتحقيقِ والتعذيبْ، وتتمركزُ فيه قواتُ الفرقةِ الرابعةُ ومدفعياتُها ومنصاتُ صواريخِها.

استمع للمزيد: 

 

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*