رويترز نقلت عن ديمتري بيسكوف قوله في مؤتمر عبر الهاتف: “لا يمكنني الإجابة عن هذا السؤال في الوقت الحالي ليست لدي معلومات كافية”.

وأضاف “نحن على اتصال دائم بزملائنا الأتراك لبحث التفاصيل المختلفة المتعلقة بالمحادثات المحتملة المقرر إجراؤها في آستانة”، في إشارة إلى “محادثات سلام سورية مقترحة”، تريد روسيا عقدها في كازاخستان.

وتابع “كل هذا يجري بحثا عن حل سياسي لسوريا”.

ويأتي التصريح الروسي بالتزامن مع إعلان مصدر تركي عن اتفاق وقف اطلاق نار شبه جاهز في سوريا. أعلنته وسائل إعلام تركية قبل ساعات. 

حيث نقلت وكالة الأناضول عن مصادر قولها إن البلدين “توصلا إلى توافق” سيعرض على الأطراف المشاركة في الصراع بشأن تمديد وقف إطلاق النار.