ونقلت فرانس برس عن الأسد في مقابلة أجريت مع قناة تيليسور الفنزويلية ردا على سؤال عن هدف نظامه من امتلاك أنظمة مضادة للصواريخ من أحدث الأجيال الروسية، “نحن في حالة حرب مع إسرائيل (…) ومن الطبيعي أن يكون لدينا مثل هذه المنظومات”.

وأضاف “من الطبيعي أن نتفاوض مع الروس الآن من أجل تعزيز هذه المنظومات سواء لمواجهة أي تهديدات جوية من قبل إسرائيل أو لمواجهة التهديدات التي ربما تأتي من أي صواريخ أميركية”.

معتبرا “الآن هذا أصبح احتمالاً وارداً بعد الاعتداء الأميركي الأخير على مطار الشعيرات”. حسب زعمه. 

تصريحات بشار جاءت بعد وقت قصير على قصف موقع عسكري قرب مطار دمشق الدولي فجر الخميس، قال المرصد السوري لحقوق الانسان انه استهدف مستودع أسلحة تابع لحزب الله اللبناني.