#الموصل| تنظيم الدولة يفجر “المنارة الحدباء” أهم المظاهر التاريخية في المدينة

اتهم الجيش العراقي تنظيم الدولة الإسلامية بتفجير جامع النوري الكبير ومنارة الحدباء التاريخية في المدينة القديمة عند الشطر الغربي للموصل، في حين اتهم التنظيم الطيران الأميركي بتدميرهما.

ونقلت وكالة رويترز عن تنظيم الدولة الإسلامية أن قصفا أميركيا هو الذي دمر الجامع ومنارته التاريخية التي يمتد عمرها مئات السنين، وهو ما نفاه التحالف الدولي.

تفجير المسجد: بمثابة هزيمة لتنظيم الدولة … وجريمة تاريخية

وعدَّ رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إقدامَ تنظيم الدولة الإسلامية على تفجير جامع النوري التاريخي ومنارة الحدباء إعلانًا رسميًّا لهزيمة التنظيم في المعارك.

من جهته، قال قائد عمليات “قادمون يا نينوى” الفريق الركن “عبد الأمير رشيد يارالله” إن تنظيم الدولة أقدم على ارتاب جريمة تاريخية أخرى وهي تفجير جامع النوري ومئذنة الحدباء التاريخية.

وأضاف يارالله أن عملية التفجير تمت بعد تقدم قواته في عمق المدينة القديمة ووصولها إلى مسافة 50 مترا من جامع النوري.

الموصل فقدت أحد أسمائها التاريخية المهمة

عدَّ أسامة النجيفي نائب رئيس الجمهورية العراقي أن تدميرَ منارة الحدباء ومسجد النوري الكبير “أفقد الموصل أحد أسمائها التاريخية المهمة”.

وقال النجيفي إن التنظيم أعلن اليوم “للعالم أجمع هويته الحقيقية، وهي التدمير ولا شيء غير ذلك”.

منارة “الحدباء المائلة” رمز المدينة

تعد منارة الحدباء المائلة التي تم تهديمها رمزا لمدينة الموصل إضافة إلى أنها طبعت على العملة الورقية العراقية من فئة عشرة آلاف دينار.

وسبق أن حذر مؤرخون من خطر المعارك العنيفة الدائرة حاليا في غرب الموصل، تهديدها لمنارة الحدباء ولتراث المدينة القديمة.

ويعود تاريخ إنشاء منارة الحدباء إلى عام 1170 ميلادية، وهي من أشهر المعالم التاريخية في مدينة الموصل.

مسجد النوري: من منبره أعلن قيام تنظيم الدولة الإسلامية

يمتلك مسجد النوري التي دمر يوم أمس رمزيةً لتنظيم الدولة الإسلامية فضلاً عن أهميته التاريخية، إذ أعلن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي من على منبره صيفَ عام 2014 ما سماها “الدولة الإسلامية في العراق والشام”.

ويحمل هذا المسجد اسم النوري، نسبة إلى نور الدين الزنكي، موحد سوريا وحاكم الموصل لفترة، والذي أمر ببنائه في العام 1172.

 

 

ألوان .. 

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*