وأضاف ماتيس أن البرنامج الكيماوي لنظام الأسد لا يقتصر على مطار واحد، في إشارة إلى أن قدراته لا تنحصر في قاعدة الشعيرات بحمص.

وتأتي تصريحات ماتيس، عقب حديث البيت الأبيض عن استعداد محتمل لشن النظام لهجوم بالأسلحة الكيميائية.

حيث حذرت واشنطن بشار الأسد من دفع “ثمن فادح” هو وجيشه، إذا نفذ هجوما كيماويا على غرار خان شيخون قبل أشهر.

في المقابل، حذر نائب وزير الخارجية الروسي الولايات المتحدة من القيام باجراءات أحادية الجانب في سوريا. وأضاف أن التصريحات الأميركية تعقد مسار المحادثات السياسية.

وكالات