فتاةٌ من غزّة تنال الجائزة الكبرى لمسابقة “ناشيونال جيوغرافيك”

راديو ألوان

فازت الطالبة “فاطمة الزهراء شبير” من قطاع غزّة المُحاصر في فلسطين بالجائزة الكبرى الخاصّة بمسابقة “ناشيونال جيوغرافيك” الدّوليّة، وذلك عن فئة التّصوير الوثائقي.

واستطاعت “فاطمة” الحصول على الجائزة الكبرى على مجموعةٍ صورٍ توثّق “الزّفاف الفلسطيني”، أو ما يُعرف بـ”ليلة الحنّاء، كانت قد تقدّمت بها إلى المسابقة.

وتُظهرُ الصّور لحظات السعادة والاحتفاء بالعروس، بدءاً من تجهيزها واستعدادها لاستقبال هذه الليلة، مروراً بلحظة إحضار الحنّاء التي تزيّنها شموع، وهو تقليدٌ فلسطيني، وصولاً إلى لحظات الاحتفال الأخيرة التي تترافق مع الرّقص والغناء.

وارفقت شبير نصّاً مع الصّور التي التقطتها جاء فيه: “ليلة الحنّاء في القرية هي أهمّ الليالي بالنسبة للعروس التي تسبق ليلة الزفاف بيومٍ أو يومين، وهي عاداتٌ فلسطينيّةٌ قديمة، حيث يجتمع في هذه الليلة صديقاتُ وقريباتُ العروس احتفالاً بها وتوديعها، كونها الليلة الأخيرة لها في بيت أهلها، ويردّدن أغنياتٍ شعبيّة حزينة تسمّى “التّرويد”، تصورّ تشبّث العروس وأهلها وصديقاتها، ويلتزم الكثير في هذه الليلة بارتداء الزي التقليدي، وتبعاً لتراث فلسطين يتمّ ارتداء الثّوب الفلسطينيّ المطرّز”.

من جهتها، اعتبرت وزارة الإعلام الفلسطينيّة فوز “شبير” بهذه الجائزة الكبرى “انتصاراً لفلسطين والقضيّة الفلسطينيّة العادلة”.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*