349

باي باي هديّة عباس.. هذا مجلسٌ للدّيمقراطيّة

راديو ألوان 

صوّت “مجلس الشعب” التّابع للنظام السوري، أمس الخميس، بالأغلبيّة على قرارٍ يقضي بإقالة “هديّة عبّاس” رئيسة المجلس، نتيجةً لما وصفه أعضاء المجلس بـ”انتهاكها الدّيمقراطية، وانفرادها بالرأي خلال مباحثات المجلس”.

وورد في بيانٍ للمجلس أنّ “هديّة عبّاس” التي تنحدر من مدينة دير الزّور “منعت الأعضاء من تقديم مداخلاتهم، وتجاوزت رأي أغلبية الأعضاء بالرّغبة بنقاش بعض المواد حسب مسؤولياتهم الدستورية، وأعلنت فجأةً الانتهاء من نقاش مواد النّظام الدّاخلي قبل الانتهاء منه فعلياً”.

وفي السياق، كلّفَ المجلس النّائبَ والمخرجَ السّوري “محمد نجدت أنزور” بتسيير أمور “مجلس الشعب”، وذلك ريثما يتمّ انتخاب رئيس جديد له، حيث جاء تكليفه نظراً لكونه يشغل منصب نائب رئيس المجلس.

وأثارت هذه “العمليّة الديمقراطيّة الفريدة من نوعها” في سوريا موجةً من السّخرية والتّندر في صفوف السّوريّين، لكونهم وصفوا أعضاء مجلس الشّعب بـ”الممثلين الذين كانوا بحاجة مخرجٍ لأفلامهم الدّيمقراطيّة”، حيث اشتهر مجلس الشّعب في سوريا بـ”التّصفيق” والعبارات الرّنانة في مدح وتبجيل رأس النّظام القائم  في دمشق “بشّار الأسد”.

يذكر أنّ أعضاء “مجلس الشعب” لطالما كانوا محكومين بالتّدابير المخابراتيّة، ولا يستطيعون استصدار قراراتٍ سوى تلك الآتية من أصحاب الأمر في النّظام والمخابرات السّوريّين.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*