المخابرات الأمريكيّة: مقاتلو “تنظيم الدّولة” سيبقون في سوريا والعراق

راديو ألوان

قال مدير “المركز الوطنيّ الأمريكي لمكافحة الإرهاب”، إنّ تقديرات أجهزة المخابرات الأمريكية تشير إلى أنّ “عدداً كبيراً من المقاتلين الأجانب الذين يقاتلون مع تنظيم “الدّولة الإسلامية”، سيبقون في العراق وسوريا، على الأرجح، وذلك للدّفاع عمّا تبقى من دولة “الخلافة” التي أعلنوها”.

وأضاف “نيكولاس راسموسن” في منتدى “آسبن”، أنّ أجهزة المخابرات الأمريكية التي قدّرت أنّ نحو 40 ألف أجنبيٍّ انضمّوا للتنظيم في سوريا والعراق، كانت “تعتقد، حتّى وقتٍ قريب، أنّ كثيرين سيعودون لبلادهم”.

من جهته، قال مسؤولٌ بالمخابرات الأمريكيّة لـ”رويترز”، إنّ عودة المقاتلين الأجانب إلى بلادهم “أصبحت أصعب، بسبب العمليّات القتاليّة المستمرّة، وتشديد تركيا ودول أخرى الرقابة على حدودها”.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*