“أزمة توقف أفران الخبز” مستمرة في أرياف حماة

راديو ألوان

يعاني سكان ريف حماة الشرقي والغربي من أزمة في الحصول على مادة الخبز نتيجة توقف بعض الأفران عن العمل إثر انقطاع مادة الطحين بعد توقف الدعم من قبل بعض المنظمات الإنسانية وإغلاق معبر باب الهوى الحدودي الذي كانت تدخل عن طريقه المواد الغذائية.

وقال ريان الأحمد أحد المدنيين المقيمين بريف حماة الشرقي لراديو ألوان إن الأهالي اضطروا لقطع سبعين كيلو مترا حتى يحصلوا على الخبز من معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي.

وقال مسؤول مكتب الأفران في مجلس محافظة حماة، خالد الرضا، إن سعر ربطة الخبز وصل حتى الـ 200 ليرة سورية، مشيرا خلال حديث مع راديو ألوان إلى أن عديدا من الأفران في أرياف حماة الشمالي والشرقي والغربي توقفوا عن العمل على خلفية إغلاق معبر باب الهوى بعد اندلاع الاقتتال بين هيئة تحرير الشام وأحرار الشام في إدلب.

وأضاف رضا أن المجلس ناشد المنظمات الإنسانية لتقديم مادة الطحين، لافتا إلى التنسيق مع وحدة الدعم والتنسيق لتقدم الحبوب.

أعلنت إدارة معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا أمس فتح المعبر بالاتجاهين أمام المسافرين وشاحنات البضائع التجارية والإغاثية.

وكان المعبر قد أُغلق الأسبوع الفائت لأسباب فنية فيما أشار ناشطون إلى أن الإغلاق جاء على خلفية الاقتتال الذي جرى بين هيئة تحرير الشام وأحرار الشام في إدلب.

من جهته أكد مراسل راديو ألوان محمود أبو راس أن أزمة الخبز مازالت مستمرة على الرغم من فتح المعبر.

للمزيد الاستماع الى التقرير التالي :

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*