الائتلاف يعتزم إنشاء صندوق لتغطية تكاليف الحكومة المؤقتة، وتخوفات من حل يتجاوز المعارضة

راديو ألوان

كشف رئيس الائتلاف الوطني المعارض رياض سيف، عن عزم الائتلاف، تأسيس صندوق وطني لتغطية تكاليف تشغيل الحكومة المؤقتة، بما يمكنه من تقديم إمكانات الصمود واستقرار السوريين في الداخل.

جاء ذلك عقب اجتماع عمل مع كبار مسؤولي وزارة الخارجية السعودية في الرياض، تناول خلاله المستجدات السياسية والميدانية، وعملية التسوية ومفاوضات جنيف، ودور الهيئة العليا في هذا المجال، وأهمية الدعم العربي.

وأشار سيف خلال حديث مع صحيفة الشرق الأوسط إلى وعود سعودية بالدعم لتمكين الحكومة المؤقتة من أداء عملها.

كما لفت سيف إلى أن وكيل وزارة الخارجية السعودي أوضح أن بلاده تدافع بشدة عن استقلالية القرار السوري وتدعم ما يختاره السوريون.

وفي سياق مختلف، تخوف عضو الائتلاف الوطني السوري، هادي البحرة، اليوم، من الوصول إلى حل سياسي في سوريا يتجاوز الهيئات المعارضة للنظام السوري، مبديًا استعدادهم لمواجهة ذلك، في حال اتخذ المجتمع الدولي خطوات جدية تجاههم.

وقال البحرة إنهم يبذلون كل جهد ممكن للارتقاء بمؤسسات المعارضة والوصول إلى قواسم مشتركة وآليات محددة لاتخاذ القرار وخوض عملية تفاوضية جادة، وفق وكالة سمارت.

وأوضح أن هناك توافق جيد بين الهيئة العليا ومنصة القاهرة في رؤيتهم حول الأهداف النهائية المرجوة من العملية التفاوضية، إلا أن الهوة أكبر مع منصة موسكو

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*