” خواطر” مجموعة من الشباب تجسّد الواقع بأفلامٍ قصيرة.

ألوان محلية

تُجسّد مجموعة من الشباب من قلعة المضيق الواقع الذي تمر به الثورة، بطريقة جديد وبأسلوب مختلف من نوعه في ريف حماة، من خلال أفلام قصيرة يعملون على تصويرها ضمن إمكانيات بسيطة ومتواضعة يهدفون من خلالها للمساهمة في رفع الوعي وطرح حلولٍ للمشاكل اليومية.

وقال مصور الفريق “عبادة اليوسف ” في حديثٍ خاص “لراديو ألوان” إن الفريق الذي يحمل اسم ” خواطر ” يقدم من خلال الأفلام رسائل ونصائح تمس الحياة اليومية للأهالي باستخدام معداتٍ بسيطة، وبالاعتماد على معداتهم الشخصية.

مؤكداً أنهم جسدوا من خلال أعمالهم عدة مبادئ ساهمت بنشر التوعية والاستقرار بين الناس إضافة إلى الدعوة للتوحد ونبذ التطرف . بدوره قال “محمد الترك” مخرج الفريق إن رسالة الفيلم الأول تتحدث عن خطر الاقتتال الداخلي بين الفصائل، إضافة إلى أفلامٍ أخرى توعوية وخاصة فيما يتعلق بموضوع القنابل العنقودية ومخلفات الحرب، مشيراُ إلى الصعوبات التي تواجههم في توزيع الأدوار بين الممثلين، وكتابة السيناريو، ناهيك عن صعوبة التعامل مع الأطفال الذين شاركوهم عدد من أفلامهم. وذكر الترك إن بصدد عملٍ تمثيلي جديد يتحدث عن الثورة السورية منذ بدايتها، إذ سيكون على عدة حلقات.

المزيد في المتابعة الصوتية التالية لـ مراسل الوان محمود أبو راس.

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*