“فيلق الرّحمن” يوقّع اتّفاقاً لوقف النّار مع الرّوس، والنّظام يخرقه بعد ساعتين

راديو ألوان – تقرير

قُتل 5 مدنيّين وجُرح عددٌ آخر، صباح اليوم السبت، في غوطة دمشق الشّرقيّة، وذلك إثر قصفٍ مدفعيٍّ شنّته قوّات النظام على الأحياء السّكنيّة في بلدات “زملكا، دوما، سقبا، كفربطنا، وحموريّة”، بحسب ما أفاد به مراسلنا هناك.

وفي ذات السّياق، كانت قوّات النّظام قد استهدفت، ليل أمس الجمعة،  حيّ “جوبر” و”وادي عين ترما” بعددٍ من القذائف التي تحتوي على غازاتٍ سامّة؛ ما أدّى لإصابة عددٍ من مقاتلي “فيلق الرّحمن” بحالات اختناق، ويأتي هذا بعد إعلان وزارة الدّفاع الرّوسيّة، يوم أمس، عن توقيعها اتّفاقاً لوقف إطلاق النّار مع “فيلق الرّحمن” في الغوطة الشّرقيّة، والذي بدأ سريانه عند السّاعة التّاسعة من مساء أمس بتوقيت دمشق.

وحول التّطوّرات الميدانية في الغوطة الشّرقيّة قال “تيم سيوفي”، مراسل راديو ألوان، إنّ وتيرة القصف على بلدات الغوطة الشّرقيّة لم تهدأ؛ حيث لا تزال المنطقة تتعرّض للقصف بالمدفعيّة الثّقيلة، إذ أنّها تقصف “دوما” و”حرستا” و”بلدة مسرابا” بالمدفعيّة الثّقيلة.

 وأضاف المراسل بأنّ أغلب المناطق تتعرّض للقصف بالصّواريخ، وتنال منطقة “وادي عين ترما” النّصيب الأكبر من القصف المُكثّف بعشراتٍ من صواريخ أرض_أرض ذات القدرة التّدميريّة العالية، إلى جانب حي “جوبر”، والذي يشهد محاولات تقدّمٍ لقوّات النّظام.

إلى ذلك، تركّز قصف قوّات النظام على السوق الشعبية في “وداي عين ترما”، وأماكن تواجد المدنيّين، ما أدّى لسقوط عشرات الإصابات بين المدنيّين.

ومع دخول اتّفاق وقف إطلاق النّار بين “فيلق الرّحمن” والجانب الرّوسي حيّز التنفيذ، مساء أمس، توقّفت المعارك لمدّة ساعتين، لكنّ قوّات النّظام عاودت القصف، مستخدمةً الغازات السّامة، في ظلّ نقصٍ حادٍّ بالمواد الطّبيّة في المنطقة.

الجدير بالذكر أنّ قوّات النّظام حاولت التّقدم من جهة “المرج” انطلاقاً من “بلدة النّشّابيّة” باتّجاه بلدات الغوطة الشّرقيّة الواقعة تحت سيطرة “جيش الإسلام”، حيث جرت اشتباكاتٌ بين الطّرفين دون تحقيق تقدّمٍ يُذكر.

المزيد من التّفاصيل المُتعلّقة باتّفاق الهدنة الذي تمّ توقيعه بين فيلق الرّحمن والجانب الرّوسي تستمعون إليها في هذا التّقرير الذي أعدّه الزملاء في غرفة الأخبار:

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*