واشنطن تنفي بقاء قواتها في سوريا بعد هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية

راديو ألوان

نفت واشنطن أمس تقارير إعلامية، تتحدث عن نيتها إبقاء قواتها في سوريا بعد القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية.

وأوضحت متحدثة وزارة الخارجية الأميركية خلال مؤتمر صحفي، أن مهمة الولايات المتحدة بشكل عام هي هزيمة تنظيم الدولة، سواء أكان ذلك في العراق أو سوريا، مردفة بالقول “نريد لسوريا أن يحكمها السوريون وليس الولايات المتحدة، ولا أي قوة أخرى”.حسب تعبيرها

وكان المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية طلال سلو قال الخميس إن واشنطن ستبقى في الشمال السوري لفترة طويلة بعد هزيمة التنظيم.

للمزيد في المتابعة الصوتية التالية:

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*