وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: على مجلس الأمن أن يشعر بالعار

راديو ألوان 

قال “ستيفن أوبراين”، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: “إنّ جميع أعضاء مجلس الأمن الدولي ليس بإمكانهم سوى الشعور بالعار؛ إزاء إخفاقهم في إيجاد نهاية للوضع المخيف الذي يعيشه السوريون”، لافتاً إلى “مقتل خمسمئة ألف سوريٍّ على الأقل”.

وفي آخر إفادة يقدمها لمجلس الأمن قبل أن يغادر منصبه نهاية الشهر الجاري، أضاف “أوبراين” بأنّ الأمم المتحدة “قدمت طلبات إلى حكومة النظام السوري خلال هذا الشهر للوصول إلى أكثر من مليون ونصف المليون شخص من المدنيين في ستة وثلاثين موقعاً”، مشيراً إلى أن حكومة النظام “تواصل التّلكّؤ وانتزاع المواد الطبية من القوافل الإنسانية”.

كما دعا المسؤول الأممي مجلس الأمن إلى “إحالة الوضع في سورية والمسؤولين عنه إلى المحكمة الجنائية الدولية”، من دون أن يسمي طرفاً بعينه.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*