الشبكة السورية لحقوق الإنسان: موسكو تقتل آلاف السوريين بعد مضي عامين على دخولها سوريا

راديو ألوان

نشرت قناة “روسيا اليوم” عبر موقعها الإلكتروني، يوم أمس رسمًا بيانيًا توضح فيه حصيلة العمليات الروسية في سوريا منذ بدء تدخلها قبل عامين، إذ بلغ عدد الضربات الجوية أكثر من 92 ألف غارة، فيما بلغ عدد الأهداف المدمرة أكثر من 96 ألف هدف، دون أن تحدد طبيعة تلك الأهداف.

من جهتها، قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، إن عامين من التدخل الروسي في سورية لصالح النظام، أسفر عن ارتكابها انتهاكات، أدت لمقتل 5233 مدنياً، بينهم 1417 طفلاً، و886 سيدة.

وفي تقرير أعدته في الذكرى الثانية للتدخل الروسي، أضافت الشبكة أن القوات الروسية نفذَّت مئات الهجمات غير المبررة أوقعت خلالها خسائر بشرية ومادية فادحة، معظمها كان على مناطق سيطرة فصائل المعارضة بنسبة 85% تقريبًا.

وأكدت الشبكة في تقريرها أن موسكو استخدمت الذخائر العنقودية أكثر من 200مرة أغلبها في محافظة إدلب، فيما استخدمت الذخائر الحارقة أكثر من مئة مرة معظمها في محافظة حلب.

وذكر التقرير أيضا أنَّ الهجمات الروسيىة تسببت في تعرُّض ما لا يقل عن 2.3 مليون شخص للنزوح هرباً من عمليات القصف والتدمير.

المزيد من التفاصيل في التقرير الآتي: 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*