ناشطون يوثقون مقتل أكثر من 300مدني في دير الزور خلال شهر … ومطالبات بتحييدهم عن المعارك

راديو ألوان 

شنت طائرات حربية يرجح أنها تابعة لقوات النظام وروسيا يوم أمس، غاراتٍ متفرقةً على مناطق في محافظة دير الزور الخاضعة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية، موقعةً في قرية الطوب التابعة لناحية الموحسن، عشرينَ قتيلًا وعشراتِ الجرحى في صفوف المدنيين.

هذا وقصفت طائرات مماثلة مدينتي البوكمال والميادين ما تسبب بمقتل خمسة عشر مدنيًا وجرح آخرين، تزامنًا مع استهداف قريتي بقرص فوقاني والشحيل، شرقي دير الزور، ما أسفر عن مقتل أربعة مدنيين، ولا يزال هناك مدنيون عالقين تحت الأنقاض، وفق ما أفادت وسائل إعلامية.

وثّق ناشطون مقتلَ 310 مدنيين في محافظة دير الزور خلال شهر أيلول الماضي، على خلفية المعارك الدائرة فيها، موضحين أن قوات النظام والطيران الروسي قتلوا أكثر من 200 مدني منهم.

طالب المجلس المحلي لمحافظة دير الزور التابع للحكومة السورية المؤقتة يوم أمس، الأمم المتحدة والأمانة العامة لمجلس حقوق الإنسان، والتحالف الدولي، بتحييد المدنيين عن الصراعات الدائرة بالمنطقة، وحمايتهم، بحسب بيان للمجلس.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*