سباق بين قسد والنظام صوب حقل العمر النفطي

راديو ألوان

في ظلِّ انحسارِ مناطق سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية في دير الزور، تشهد المدينة سباقًا بين قوات النظام السوري وقوات سوريا الديموقراطية على حقول النفط الموجودة في المحافظة.

وبعد سيطرة قوات النظام على حويجة ديبان، وتقدمها إلى محيط البلدة الواقعة على الضفة الشرقية لنهر الفرات، أصبحت على مسافة 12 كيلو متر من حقل العمر النفطي الذي يعد أكبرَ الحقول في سوريا، فيما تبعد قوات قسد مسافةَ سبعة كيلو متر انطلاقاً من حقل الجفرة الخاضع لسيطرتها.

ورجح مديرُ شبكة «فرات بوست» خلالَ حديثٍ مع صحيفة الشرق الأوسط أن تنفذ قوات قسد إنزالا للسيطرة على الحقل في سيناريو يشابه سيطرتها على حقل الجفرة، مشيرا إلى أن قسد أقرب جغرافيا للحقل من قوات النظام.

إلى ذلك، قتل تسعة مدنيين وجرح عدد آخر يوم أمس بغاراتٍ شنتها طائرات يرجح أن تكون روسية على معبر البوكمال-الباغوز النهري في ريف دير الزور، كما قتل أربعة مدنيين بغارات مجهولة المصدر على بلدة الشحيل شرق المحافظة وفق ما أفاد به ناشطون.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*