المرصد السوري: مقتل 128 شخص خلال ثلاثة أسابيع في القريتين … واكتشاف مقبرة جماعية في حلب

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم إن تنظيم الدولة الإسلامية قتل 128 شخصا على الأقل في مدين القريتين شرق المدنية خلال الأسابيع الثلاثة الفائتة، فيما ذكرت صفحة “البادية 24” اليوم، إنها وثقت مقتل 65 مدنيًا.

وأشارت الصفحة التي تغطي أخبار المدينة، إلى أن هؤلاء المدنيين قضوا في الفترة الممتدة، منذ دخول التنظيم إليها أواخر أيلول الماضي، وحتى انسحابه يوم السبت الفائت.

هذا وأكدت مصادر إعلامية لصحيفة عنب بلدي حصيلة الضحايا، واعتبرت أنها أولية، مشيرة إلى استمرار عملية البحث عن الضحايا الذين سقطوا جراء المعارك بين التنظيم وقوات النظام في الأيام الماضية.

إلى ذلك، أصدرت هيئة تحرير الشام يوم أمس قرارا، حصل راديو ألوان على نسخة منه، بعدم التعرض لمراسلي القنوات والوكالات الإعلامية في مناطق سيطرتها سواء كانوا يحملون تصريحا منها أم لا، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

في سياق منفصل، كشف ماجد أبو الليث مدير المكتب الإعلامي للدفاع المدني في ريف حلب الشمالي، عن العثور على مقبرة جماعية لثلاثة جثث مجهولة الهوية يوم أمس، مبينًا أنهم قتلوا قبيل خروج تنظيم الدولة الإسلامية من قرية غزل في الريف الشمالي لمدينة حلب العام الماضي.

وأضاف أبو الليث لوكالة سمارت أن مقابر جماعية عديدة تم اكتشافها سابقًا من قبل فصائل المعارضة في مدن وبلدات ريف حلب الشمالي، بعد أن استعادوا سيطرتهم عليها في آذار العام الماضي.

ووجهت حركة قيام في بيان لها يوم أمس دعوة إلى جميع أطياف الشعب السوري عربًا وكردًا وتركمان، للوقوف في وجه من أسمتها أحزابًا إرهابية انفصالية، لبقاء سوريا موحدة دون أي دعم خارجي، في إشارة لقوات سوريا الديموقراطية.

وكانت حركة القيام نشرت تسجيلات مصورة في وقت سابق تعلن فيها تنفيذ عمليات اغتيال لعناصر قالت إنهم من وحدات حماية الشعب الكردية.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*