هدوء حذر في غوطة دمشق الشرقية، والغربية تشهد تصعيدًا عسكريا

راديو ألوان

نقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصدر في المعارضة السورية قولة إن الطيران التابع للنظام السورية ألقى أكثر من عشرة براميلَ على مواقع المعارضة في ريف دمشق الغربية، إضافة إلى 19 لغما بحريا 27 صاروخا من نوع أرض أرض.

وذكر المصدر أن قوات النظام فشلت في محاولة اقتحام تلة البرادعيا الاستراتيجية على الرغم من التمهيد الناري الكثيف، مشيرا إلى الخسائر التي تكبدتها نتيجة الكمائن التي نصبتها المعارضة، كما لفت إلى مقتل سبعة عناصر للنظام وتدمير ثلاث آليات.

قتل عدد من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية يوم أمس، إثر عملية تسلل لمقاتلين من جيش الأبابيل التابع لفصائل المعارضة السورية فجروا خلالها مواقع يسيطر عليها التنظيم عند شارع الدعبول في حي التضامن، جنوبي العاصمة دمشق، وفق ما أفاد به مراسلنا.

هذا، واقتحم مقاتلو الجيش البناء بعد تفجيره، وقتلوا خمسة من التنظيم، في حين قتل مقاتل منهم، تبع ذلك اشتباكات عنيفة بين الطرفين، انتهت بانسحاب المجموعة المقتحمة إلى نقاط انطلاقها في حي سليخة.

إلى ذلك قال المكتب الإعلامي لجيش الأبابيل في تصريح صحفي لوكالة سمارت، إن التقديرات تشير لوجود نحو ألفين وخمس مئة عنصر من التنظيم جنوب دمشق، واصفًا الحرب الدائرة بين الطرفين، بحرب الشوارع.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*