قوات النظام تعلن سيطرتها على كامل مدينة دير الزور، وناشطون يتهمونها بتنفيذ عمليات انتقامية.

راديو ألوان

أعلنت قوات النظام اليوم سيطرتها على كامل أحياء مدينة دير الزور عقب معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية كان آخرها في حي الحميدية، فيما قالت شبكة دير الزور 24 إن قوات النظام نفذت عملية إعدام بحق شباب مدنيين بعد سيطرتها على حيي الحميدية والعرضي.

وقالت الشبكة في تغريدها لها على موقع تويتر إن 700 مدني بينهم عدد من الجرحى مازالوا محاصرين في حويجة كاطع بعد خروجهم من أحياء المدينة، مشيرة إلى تعرضهم لقصف من قبل قوات النظام بقذائف الهاون ما أدى لإصابة خمسة منهم على الأقل.

وأضافت الشبكة المعنية بنقل أخبار المدينة أن المدنيين يوجهون نداءات استغاثة لفتح طريق إلى مناطق سيطرة قوات سوريا الديموقراطية في بلدة الحسينية غربي المحافظة، لافتة إلى رفض الأخيرة إدخالهم إلى مناطق سيطرتها.

لمزيد من التفاصيل في سياق التقرير الآتي

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*