في ظل قتال النظام مع المعارضة قرب الجولان…جيش الاحتلال الاسرائيلي يعلن استعداده لحماية أهالي بلدة حضر

راديو ألوان

أعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي استعداده لحماية سكان قرية حضر” ذات الغالبية الدرزية” والواقعة في الجانب السوري من مرتفعات الجولان، في ظل تصاعد حدة القتال في المنطقة بين فصائل المعارضة وقوات النظام، متعهداً بعدم السماح بسقوطها بأيدي الفصائل،  بحسب مانقلت وكالة “رويترز”.

وفي بيان له يوم أمس، رفض جيش الاحتلال اتهام قوات النظام بتقديم الدعم العسكري للفصائل خلال هجومها على بلدة حضر يوم أمس، والذي راح ضحيته مدنيون وعناصر للنظام، واصفاً تلك الاتهامات بأنها مزاعم ومعلومات عاريةٌ عن الصحة.

وكانت غرفتا عمليات “جبل الشيخ” و “جيش محمد”  أعلنتا يوم أمس، إطلاق معركة عسكرية ضد قوات النظام في ريف القنيطرة لكسر الحصار عن مناطق في غوطة دمشق الغربية، تمكنت خلالها الفصائل من فتح طريق إلى قرية مزرعة بيت جن.

بدوره قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن النظام استعاد السيطرة على كامل النقاط التي خسرها في المنطقة الممتدة بين التلول الحمر وتل الحمرية، والتي تفصله عن الجولان المحتل.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*