النظام السوري يعلن دخول قواته إلى مدينة البوكمال

راديو ألوان

أعلن النظام السوري دخول قواته والميليشيات المساندة لها إلى مدينة البوكمال، المعقل الأخير المتبقي لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا، في حين تحدثت مصادر إعلامية عن استمرار الاشتباكات في بعض أحياء المدينة.

ونقلت وكالة رويترز مساء الأربعاء عن قائد في التحالف العسكري الداعم للنظام أن عناصر ميليشيا حزب الله كانوا أساسَ المعركة في البوكمال مشيرا إلى أن المئات من قوات النخبة في حزب لله شاركوا في المعركة.

هذا، ذكرت وكالة الأنباء الألمانية نقلا عن مصدر عسكري سوري أن قوات النظام سيطرت على المدينة بعد تأمين طريق لعناصر تنظيم الدولة وانتقالهم إلى ضفة نهر الفرات الشرقية، مؤكدا أن القوات بدأت الانتشار المحدود في البوكمال.

المزيد من التفاصيل في سياق التقرير الآتي:

 

في غضون ذلك، رجح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، صباح اليوم انتهاءَ المعركة ضد التنظيم في سوريا والعراق خلال الأشهر المقبلة، لافتا إلى أن هذه الانتصارات لا تعني نهاية تهديد المتطرفين، حسب تعبيره.

إلى ذلك، أفاد ناشطون بمقتل مدنيين اثنين وجرح آخرين يوم أمس، إثر غارات شنتها طائرات يرجح أنها روسية على بلدة القورية في ريف ديرالزور، فيما استهدفت قوات النظام بقذائف المدفعية حويجة كاطع شمالي المحافظة، موقعة أربعة جرحى مدنيين.

هذا، وقال مجلس دير الزور العسكري التابع لقوات سوريا الديموقراطية يوم أمس إن قواته سيطرت على كامل بلدة مركدة جنوب مدينة الحسكة، بعد معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية استمرت أربعة أيام وأسفرت عن مقتل تسعة من عناصره.

ونقلت وكالة سمارت عن مسؤول مكتب الإعلام في المجلس، باسم عزيز، أن هذه السيطرة أمنت الطريق الواصل بين مدينة الحسكة والمدينة الصناعية في ديرالزور.

وأعلن محافظ دير الزور التابع للنظام، محمد إبراهيم سمرة، أن حكومة نظامه خصصت نحو 12 مليون دولار لإعادة تأهيل البنى التحتية في المدينة بمشاركة كبرى الشركات، بحسب ما نقلت عنه وكالة نوفوستي الروسية اليوم.

وأضاف المسؤول أن تنظيم الدولة دمر نحو 80% من المدينة، مشيرا إلى أن عملية الترميم قد تستغرق سنوات عدة.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*