قتلى مدنيون في ريف إدلب وحماة.. وعملية لهيئة تحرير الشام في اللاذقية

راديو ألوان

قتل عدد من المدنيين وجرح أخرون باستهداف مستمر من قبل الطيران الحربي على المدن والبلدات في ريف إدلب.

وقضت مدنيان وجرح أربعة آخرون صباح اليوم 11 تشرين الثاني، جراء استهداف الطائرات الحربية بالقنابل العنقودية مزارع بلدة التمانعة جنوبي المحافظة.

من جهة ثانية، حاول مجهولون اغتيال عبد العزيز عجيني رئيس دائرة أريحا في الهيئة السياسية لمحافظة إدلب وابنه أحمد، عبر إطلاق النار على سيارتهم أثناء توجههم الى مدينة ادلب.

إلى ذلك، اغتال مجهولون عنصرين من هيئة تحرير الشام قرب بلدة حيش في ريف إدلب الجنوبي.

غارات على ريف حماة

جددت المقاتلات الروسية يوم أمس غاراتها على قرى ريف حماة الشرقي، واستهدفت إحدى الغارات مخيما للنازحين شمال قرية قصر علي موقعة جريحا بين المدنيين.

كما طال القصف الروسي المركز الصحي في قرية عرفة ما أدى لخروجه عن الخدمة.

وأكد مسؤول المجالس المحلية في ريف حماة الشرقي ريان الأحمد في تصريح لراديو ألوان، على استمرار غارات روسية على قرى ريف حماة الشرقي، تسببت في الفترة الأخيرة بنزوح نحو أربعين ألف مدني، يعيشون في مخيمات، وسط ظروف إنسانية سيئة.

وأوضح أن وضع المدنيين “مأساوي جدًا” فالخدمات الطبية شبه معدومة، مناشدًا الجهات المعنية بدعم المراكز والمنشآت الطبية، ورعاية تكاليفها.

اشتباكات بين هيئة تحرير الشام وحركة نور الدين الزنكي

يدخل التوتر بين هيئة تحرير الشام وحركة نور الدين الزنكي يومه الخامس، إذ دارت اشتباكات بين الطرفين، خلال ساعات الليل الفائتة في بلدات عدة غرب حلب، دون معرفة حجم الخسائر البشرية والمادية.

وقال ناشطون إن الطرفين استخدما الأسلحة الثقيلة والمتوسطة خلال المواجهات في بلدات خان العسل والمنصورة وكفر داعل والفوج 111 قرب مدينة دارة عزة.

وفي السياق، أشار الناشطون إلى أن عناصر الهيئة حاولوا اقتحام حي جمعية الكهرباء الذي تتمركز فيه حركة الزنكي، دون إحراز تقدم.

وفي خطوة جديدة من شأنها تهدئة ما يجري في المنطقة، شكلّت “مجالس شورى” عاملة غربي حلب يوم أمس، ما أسمته بـ “لجنة تواصل” للتوسط في حل الخلافات.

ودعت مجالس الشورى في بيان لها الطرفين لوقف الاقتتال، وإزالة الحواجز و”الاحتكام لشرع الله”.

يأتي ذلك بعد أن أكدت “الزنكي” مساندة “جيش الأحرار” وحركة “أحرار الشام الإسلامية” لها في مواجهة “تحرير الشام”، إثر دخول “حرب مفتوحة” ضدها.

مديرية صحة دمشق وريفها الحرة تناشد لفك الحصار عن الغوطة

على خلفية حصار قوات النظام لغوطة دمشق الشرقية منذ أعوام، وارتفاع عدد الوفيات بين المدنيين نتيجة شح الغذاء والدواء، طالبت مديرية صحة دمشق وريفها الحرة عبر بيان لها يوم أمس المنظمات الدولية بتحمل مسؤولياتها واتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف القصف وإنهاء الحصار والسماح بدخول المساعدات الإنسانية.

وأوضح بيان المديرية أن مدن وبلدات الغوطة تتعرض لقصف يومي “ممنهج”، منذ أكثر من شهر استهدف الأسواق والمدارس والتجمعات المدنية بشكل متعمد، كما استهدف المنشآت الطبية، ما أدى لأضرار مادية جسيمة.

وكان المكتب الطبي في مدينة دوما، طالب مؤخرًا جميع الهيئات والمنظمات الإنسانية والدولية بالعمل على إدخال احتياجات قسم التحاليل الدموية في مشفى ريف دمشق التخصصي وتحمل مسؤولياتهم تجاه مرضى معرضين لوفاة حتمية بعد نفاذ مواد التحاليل الدموي، على حد قوله.

هيئة تحرير الشام تستهدف رتلًا روسيًا.. وعسكريون روس ينفون

أعلنت هيئة تحرير الشام عن استهدافها بعربة مفخخة، رتلا روسيا عصرا أمس، في منطقة بستان الباشا في مدينة جبلة جنوبي اللاذقية، موقعة خسائر بشرية ومادية في صفوفه.

ونشرت وكالة إباء التابعة للهيئة صورا على قناتها في تلغرام تبين لحظة التفجير.

وأوضح “عبد العزيز المحمود” وهو مسؤول في ما يسمى بـ”وحدات العمل خلف خطوط العدو” التابعة للهيئة، أن الرتل كان مؤلفا من عدة عربات “آر دي إم” وعدد من السيارات العسكرية.

كما أكد على أن العملية أسفرت عن قتلى وجرحى من الجنود الروس وقوات النظام السوري.

من جهة أخرى نفى عسكريون روس هذا الاستهداف، وأكد المتحدث باسم قاعدة حميميم العكسرية عدم وقوع اعتداء قرب القاعدة أو على قوافل نقل برية في محافظة اللاذقية.

وأضاف أن “القاعدة الجوية في حميميم تعمل بشكل طبيعي كالمعتاد، بحسب ما نقلت عنه قناة روسيا اليوم.

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*