أحرار الشام تنفي تقدم قوات النظام على جبهة إدارة المركبات، ووفاة رضيع شرق دمشق جراء الحصار.

راديو ألوان

نفت هيئة أحرار الشام الإسلامية تقدم قوات النظام السوري على جبهة إدارة المركبات في مدينة حرستا شرق دمشق. وأكد المتحدث الرسمي باسم الحركة، منذر فارس، لراديو ألوان مقتل 15 عنصرا من قوات النظام مساء أمس أثناء محاولتهم التقدم إلى أحد نقاط إدارة المركبات.

وتواصل قوات النظام بتصعيدها العسكري على غوطة دمشق الشرقية، ما أدى لمقتل مدنيين وجرح آخرين يوم أمس، في مدينة عربين، جراء القصف الصاروخي، وتعرضت بلدات حرستا ودوما ومديرا لاستهداف مماثل أسفر عن سقوط جرحى مدنيين.

وتوفي طفلٌ رضيع مصاب بمرض القلب نتيجة عدم توفر الإمكانات اللازمة لمعالجته في الغوطة، إضافة إلى عدم إجلائه إلى مشافي دمشق لتلقي علاجه نتيجة الحصار المفروض على غوطة دمشق الشرقية التي تشهد ارتفاع بنسبة الإصابة بمرض سوء التغذية

في هذا الصدد، قال المتحدث الرسمي باسم مديرية الصحة في دمشق وريفها، الطبيب فايز عرابي، خلال حديث مع راديو ألوان، قال إن الأشهر الثلاثة الفائتة شهدت حالات وفاة جراء سوء التغذية الناتج عن حصار الغوطة.

إلى ذلك، طالبت مديرية الصحة في دمشق وريفها بإجراء تحقيق دولي “فوري” حول حادثة استخدام مواد سامة في الغوطة الشرقية من قبل قوات النظام السوري قبل أيام، وقالت المديرية في بيان لها يوم أمس إنها مستعدة لتقديم العينات التي جمعتها للجنة دولية مختصة.

وحمّلت المديرية التابعة لوزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، المنظمات الحقوقية الدولية المسؤولية عن متابعة مثل هذه الحوادث كما طالبتها بعدم القبول بتمريرها، موضحة أنها أُبلغت يوم السبت الفائت بوجود حالات يعتقد إصابتها بأحد مركبات الفوسفور العضوية وصلوا إلى مشفى في الغوطة الشرقية.

في سياق منفصل، اعتقلت قوات النظام خمسة شباب بهدف سوقهم للخدمة الإلزامية في بلدة سعسع غربي دمشق.

وأصدر مجلس الوزراء في حكومة النظام قرارا يقضي بالتقيد بمضمون تعميم ٍصادر ٍالعام الفائت بهدف إنهاء خدمة العاملين المتخلفين عن أداء الخدمة الإلزامية أو الاحتياطية

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*