القمة الثلاثية في سوتشي: الاتفاق على تسوية سياسية، وبوتين: الحل يحتاج تنازلات

راديو ألوان

أعلن رؤساء روسيا وتركيا وإيران يوم أمس عقب ختام القمة الثلاثية في مدينة سوتشي الروسية، اتفاقَهم على خطوات للتوصل إلى تسوية سياسية في سوريا، تتضمن تنظيم مؤتمر حوار تشارك فيه كل المكونات السورية، وتعزيز وقف إطلاق النار، وزيادة المساعدات للمتضررين من الحرب.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه ونظيريه الإيراني حسن روحاني والتركي رجب طيب أردوغان اتفقوا على الخطوات الأولى لإجراء حوار سوري شامل بناء على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وأشار بوتين إلى اتفاقهم على تكثيف الجهود في مكافحة الإرهاب داخل سوريا، والعمل على إزالة الألغام والإعمار الاقتصادي للبلاد، لافتًا إلى أن رئيس النظام السوري بشار الأسد كان قد أبلغه بالتزامه بعملية السلام والإصلاحات الدستورية والانتخابات الحرة، خلال لقائه الاثنين الفائت.

وفي وقت أكد الكرملين أن موضوع مشاركة الأكراد في مؤتمر الحوار السوري نُوقِش خلال القمة وتم الاتفاق على أن أطراف الحضور يجب أن تكون شاملة، قال أردوغان في ختام القمة إن أولوية بلاده هي محاربة من تعتبرهم أنقرة تنظيمات إرهابية في إشارة إلى حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي.

من جهته قال الرئيس الإيراني إن وزراء دفاع الدول الثلاث وقادة أركانها سيجتمعون في سوتشي للتحضير لمؤتمر الحوار السوري المفترض عقده قريبًا، والذي من شأن نتائجه التمهيد لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، وفق قوله.

المزيد من التفاصيل في سياق التقرير الآتي:

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*