إطلاق حملة “امنحهم أقل حقوقهم” في الغوطة الشرقية لإنقاذ طلاب مدارسها.

رادية ألوان – ألوان محلية 

أطلق فريق “شباب الغوطة التطوعي” بالتعاون مع فريق كرفان سوريا حملةً إغاثية طارئة لتوزيع وجبات الفطور الصباحي على طلاب المدارس في الغوطة الشرقية، في محاولة لمقاومة الحصار المفروض على المنطقة و الذي أدى لحالات إغماء و نقص التغذية بين طلاب المدارس، علماً بأن قيمة الوجبة الغذائية الواحدة دولار أمريكي واحد.

و أشار عبد الملك عبود المنسق العام لفريق شباب الغوطة التطوعي إلى أن المبالغ التي جمعت حتى الآن لا تكاد تكفي لمئتي طفل بينما تهدف الحملة لإغاثة إثنين وخمسين ألف طالب، وأضاف العبود بأن الفريق تواصل مع العديد من المنظمات في داخل و خارج سوريا و لم يحصل أي تجاوب ملموس سوى بعض الوعود، رغم الحملة الإعلامية الضخمة.

و يأمل العبود بتفاعل كبير من السوريين و أصحاب الأموال و المنظمات و الجمعيات الخيرية و أن تستمر الحملة حتى لا يتم الإعلان عن فشلها، مشيراً إلى أن هؤلاء الأطفال يحاولون رغم كل الصعوبات التقدم في حياتهم و تحدي الموت اليومي.

لمزيد من التفاصيل على الرابط التالي :

 

رابط الحملة على موقع فيس بوك :

حملة "امنحهم أقل حقوقهم"في ظل الحصار الاقتصادي المفروض على الغوطة الشرقية وأحياء جنوبي دمشق الذي أدى الى ارتفاع أسعار السلع الغذائية وتوثيق العديد من حالات الإغماء في المدارس والتي يعد سببها نقص الغذاء لدى الأطفال.يطلق فريق شباب الغوطة التطوعي والكرفان | سوريا حملة "امنحهم أقل حقوقهم" وهي حملة إغاثية مشتركة تستهدف أكبر قدر ممكن من طلاب المدارس والبالغ عددهم 67000 طالب وطالبة حرموا من أدنى مقومات الحياة.وهي وجبة الفطور الصباحية التي تعد ركناً أساسياً في نمو الطفل وإكمال بنيته الجسدية، والتي تزيد من مقدرة تفاعله واستيعابه للمعلومات اثناء الدوام المدرسي.تهدف الحملة إلى تأمين وجبة فطور مدرسية يومياً لأكبر عدد ممكن من المستفيدين.قيمة الوجبة الواحدة: 1$ أميركي.التواصلات: فريق شباب الغوطة التطوعيفيس بوك : https://www.facebook.com/shabab.alghawtaإيميل : shabab.alghawta@gmail.comالكرفان | سوريا فيس بوك : https://www.facebook.com/alcaravansyriaإيميل : caravan.magic@gmail.comرابط جمع التبرعات: https://www.givingloop.org/alcaravanللتواصل مع الحملة عبر تطبيق واتس أب : 00963.992622936

Posted by ‎فريق شباب الغوطة التطوعي‎ on Friday, December 1, 2017

 

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

عن NEWS

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*