A B c D E F G H

مساهمان في

راديو ألوان 

طالب مساهمان في شركة "أبّل" باتخاذ خطوات لحل ما يعتبرانه مشكلة متنامية تتمثل في إدمان الشباب استخدام هاتف "الآيفون".

ونقلت وكالة رويترز، اليوم الإثنين، عن صحيفة "وول ستريت" الأمريكية، بأنّ شركة "جانا بارتنرز" ونظام تقاعد معلمي ولاية كاليفورنيا بعثا رسالة إلى "أبّل" يطالبانها ببحث تطوير برنامج يسمح للآباء والأمهات الحد من استخدام أبنائهم للهاتف.

وأضافت الصحيفة بأنهما طلبتا من "أبّل" بحث أثر الاستخدام المفرط للهواتف الذكية على الصحة العقلية.

وذكرت الصحيفة بأنّ "جانا" و"نظام تقاعد معلمي ولاية كاليفورنيا" يسيطران معا على أسهم في "أبّل" قيمتها نحو ملياري دولار، لكنّهما يشعران بالقلق خشية أن تتضرر سمعة "أبّل" وأسهمهما إذا لم تتعامل مع هذه المخاوف.

وتُعد قضية إدمان الشباب للهواتف المحمولة مبعث قلق متزايد في العالم عامةً وفي أمريكا بشكل خاص، إذ يشكو كثير من الآباء من أنّ أبناءهم لا يستطيعون التخلي عنها.

ويشعر نصف المراهقين في الولايات المتحدة أنهم أدمنوا هواتفهم المحمولة وأن عليهم الرد فورا على الرسائل النصية التي تصلهم، وذلك وفقاً لدراسة أجرتها مؤسسة "كومون سينس ميديا" عام 2016.

الوسوم

التعليقات

تابعنا على   +