قصص إنسانية مؤلمة في مجزرة حاس

راديو ألوان - ألوان محلية 

قُتل وجُرح عشرات المدنيين، أول أمس الجمعة، جراء قصف لطائرات النظام المروحية استهدف أحياء سكنية في بلدة حاس بريف إدلب.


وقال مسعف ميداني، يُدعى أسامة العيد، في حديث لـ"ألوان" إن المشهد كان "مرعباً ولا يمكن وصفه بالكلام"، حيث أفرغت الطائرة حمولتها على عدة أحياء في البلدة، واستمر تحويمها في الجو، الأمر الذي جعل الجميع عاجزاً عن إسعاف المدنيين ورفع الأنقاض عنهم.


من جهته، تحدث مراسلنا "فيصل السليم" عن قصص مروعة، بينها أن أحد المدنيين، ويُدعى أبا سامر، لديه 17 ولداً وحفيداً، سقط صاروخ على منزله، فقتل على الفور 5 من عائلته، بينما أُودع خمسة آخرون في المشافي لتعرضهم بإصابات بالغة الخطورة.


تستمعون للمزيد عبر الرابط التالي:

الوسوم

التعليقات

تابعنا على   +